طريقة القضاء على البق نهائياً بالقصيم

البق الكثير من الأشخاص يُعانون من تواجد البقّ في أنحاء عديدة من بُيوتهم، والبقّ هو عبارة عن حشرة صغيرة ذات لون بُنيّ وشكل مُسطَّح بيضويّ، وهي تُعتَبر من الآفات المنزليّة.

يتكوَّن غذاء البقّ بشكل رئيسي من دم الإنسان، إذ يقوم بلدغه في منطقةٍ من جلده، ويظهرُ مكان اللَّدغة تقرُّحٌ يتسبَّب بحكة قويَّة في الجلد.

يبلغُ طول البقَّة البالغة ما يتراوحُ من ستة إلى تسعة ملليمترات، وهي تنتشرُ في أرجاء مُختلفة من العالم، وتعيش من شهرين إلى ثلاثة شهور تقريباً (في حال توافر الغذاء الوفيرِ لها)، تخرجُ خلالها مرَّة واحدة كلَّ أسبوعٍ تقريباً بحثاً عن الغذاء.

يربط البعضُ ظهور البقّ بعدم وجود نظافة كافية في البيت، لكنّه قد ينتجُ أيضاً عن تربية حيوانات أليفة في البيت، أو شراء أثاث مُستعمل دون التأكّد من نظافته وفحصه جيداً، أو نقص المعرفة حيال كيفيَّة الوقاية منه، وتكمنُ مشاكل البقّ في تغذِّيه المُستمرّة على دم سُكّان المنزل، ممَّا يتسبَّبُ بحساسية جلديَّة شديدة، وحكة مُستمرّة بعد التعرُّض للدغته، وذلك رُغمَ أنَّه لا ينقلَ الأمراض، إلا أنَّه ينبغي التخلّص من وجوده بأسرع وقتٍ ممكن.

الوصف والغذاء مثل باقي أنواع الحشرات، يتألَّف جسمُ البقَّة من ثلاثة أجزاءٍ أساسيّة، هي الرّأس، والصّدر، والبطن.

يمتازُ رأس هذه الحشرة بقرنَيّ استشعارٍ يُساعدانها على الوُصول إلى الغذاء، وهُما قصيران في الأنواع المائيَّة من البقّ، إلا أنَّهما طويلان لدى بقِّ الفراش، كما أنَّ لديها عينيْن مُركَّبتين تُساعدانها على رؤية تفاصيل مُحيطها، ولدى البقة غددٌ خاصَّة على جانبَيْ الصِّدر تُطلق رائحةً كريهةً لإبعاد أعدائها عندما تشعرُ بالخطر.

تنقسم فصيلة البقّ إلى عِدَّة مجموعاتٍ وفقاً للغذاء الذي تعتمدُ عليه في البقاء؛ فمنها النباتيَّة التي تأكلُ الأعشاب والخضراوات، ومنها المُفترسة التي تصطادُ الحشرات الصَّغيرة الأُخرى، ومنها بقّ الفراش الذي يتغذّى على دماء الحيوانات، ويُعتبر أصغر حجماً بكثيرٍ من البق المُفترس.

يتكوَّن فمُ بقَّة الفراش من خُرطومٍ ذي رأسٍ ثاقب مُخصَّصٍ لاختراق جلد الحيوانات، وهو ينطوي تحت الرّأس عندما تبدأُ الحشرة بامتصاص الدَّم، وقد تقضي البقة عشر دقائق في سحب الدِّماء حتى تشبعْ، وعندئذٍ ينتفخُ جسدها وتعودُ لتختبئ مُدَّة أسبوعٍ تقريباً في انتظار وجبتها القادمة.

آثار لسعة بقّ الفراش يقضي بقُّ الفرش مُعظم الوقت مُتخفِّياً في أماكن مُختلفة، مثل ثنايا الأثاث والملابس، أو داخل الخزائن والحقائب، أو في شُقوق الجدار والأثاث الخشبيّ، وهو لا يحتاجُ للخُروج والبحث عن غذائه (وهو الدم) سوى مرَّة واحدةٍ كلَّ خمسة إلى عشرة أيَّام. عندما تحقنُ البقَّة خرطومها داخل جِلْد الضحيَّة تُفرز مادَّة مُخدِّرة تمنع الكائن المُصَاب من الإحساس باللّدغة، ولذلك فهو لا يستقيظُ من النَّوم، كما أنَّها تُفرز مادَّة تمنعُ تخثَّر الدم لتستطيع امتصاص كميَّة كبيرةٍ منه. تتركُ اللَّسعة ورائها حقنةً حمراء مُنتفخة تُشبه تلك التي تُخلِّفها لسعاتُ البعوض والبراغيث، لكن الفرق أنَّ علامة لسعة البقّ قد تحتاجُ أيَّاماً أو أسابيع بعد تلقّي اللَّدغة لتظهر آثارُها من انتفاخٍ وحكَّة مُزعجة. ولا تُسبِّب لسعة البقّة أيَّ نوعٍ من الأمراض، إلا أنَّها، في حالاتٍ نادرةٍ جداً، يُمكن أن تُسبِّب مُضاعفاتٍ وحساسيَّاتٍ خطيرة. لا يعيشُ البق عادةً على أجسام الحيوانات، إلا أنَّها قد تُساعدُ على انتقاله من مكانٍ لآخر.

علامات ظُهور البق تُوجد عِدَّة علاماتٌ يُمكن أن تدلَّ على أنَّ البقَّ يتكاثر في المنزل، بطبيعة الحال فإنّ رؤية حشرات البقّ البالغة ذات اللَّون البنيّ والجسد البيضويّ هي العلامة الحاسمة على وُجود هذه الحشرات، لكن ثمَّة أيضاً علاماتٌ أخرى؛ فمن المُحتمل العُثور على تجمُّعاتٍ من البيض الصَّغير أبيضِ اللَّون بين ثنايا السجّاد أو الأثاث أو شُقوق الجدران، كذلك فإنَّ الحشرات البالغة تسلخُ جلدها (مثل الأفاعي) باستمرار، وقد تكونُ ملاحظته مُمكنةً في بعض أجزاء المنزل.

إحدى العلامات السَّهلة على وُجود البقِّ هي البحثُ عن مُخلَّفاته، فعندما تعودُ هذه الحشرات إلى مخابئها تتركُ ورائها بُقَعاً بُنيَّة أو سوداء على السُّطوح التي تمشي عليها، وبالطّبع، فإنَّ تقرُّحات الجلد الحمراء لدى المُصَاب من أهمِّ العلامات، إلا أنَّها قد لا تكونُ الأكثر أهميَّة؛ لأنَّ أثر لدغة البقة يُشبه لدغاتِ العديد من الآفات المنزليَّة الأخرى.

طريقة القضاء على البق نهائياً اللجوء إلىشركات مُتخصّصة لمكافحة الآفات: من الوسائل الأكثر فعالية ومن الطّرق الأولى المُتّبعة للتخلّص من البقّ بصورة سريعة ومضمونة، حيثُ تبحث هذه الشّركات عن الحشرات والآفات في جميع أنحاء المنزل، وتتخلَّصُ منها باستخدام أفضل وأنسب الأدوات.

سدّ كل الثّقوب والثّغرات: تُعدّ الثّقوب والتشقُّقات من الأماكن المُفضّلة للبقّ، فهي تختبئ وتعيشُ وتتكاثر داخلها، لذا ينبغي إغلاق أيّ ثقب موجود في البيت، يُساعد ذلك في القضاء على البقّ الموجود حاليّاً ومنع تكاثره مُستقبلاً.

استخدام شبكة مُكافحة البقّ: وهي عبارة عن شبكة مصنوعة من الألياف والخيُوط الدّقيقة، وهذه التّقنية تقوم على التقاط البقّ بالتصاقه بها، ممّا يُحدّد من الحركة بحيثُ لا يستطيع التّكاثر والبحث عن الغذاء.

غسل جميع المفروشات بماء ساخن: ينبغي أن يصل الماء إلى درجة الغليان ليقوم بقتل جميع البق المُتواجد في جميع المفروشات في البيت، ومن ثم تعريضها لأشعة الشّمس المباشِرة لوقت كافٍ ليتم التخلّص منهُ تماماً.

نشر أوراق الرّيحان: وذلك برشّها في أنحاء مُختلفة في البيت، حيث إنّ الرّيحان معروف برائحته النفاذّة والقويّة، وله قدرة عالية على القضاء والتخلّص من البقّ، وتُعتبر هذه الطّريقة طبيعيّة بحيثُ لا تُخلّف أيّة أضرار. استخدام مُجفّف الشّعر: وهي من الطّرق الجيّدة والفعّالة في التخلّص من البقّ والقضاء عليه، إذ إنَّ البقّ لا يحتملُ الحرارة العالية وهي تتسبَّب بقتله أو دفعه للبحث عن ملجأٍ جديد.

التّهوية الجيّدة للمنزل: ينبغي تعريض البيت للتّهوية الجيّدة، وإدخال أشعّة الشّمس للبيت.

استخدام أوراق النّعناع والفلفل الحار: يُعتبر الفلفل الحار والنّعناع ذا رائحة قوية لا يقوى عليها البقّ، وبالتّالي يرحلُ للبحث عن مأوى آخر.

 

%d مدونون معجبون بهذه: